نوفمبر 11

مقالة ماسية من الأخت روابي البناي تسلم ايدها و بكل صراحه ياروابي أنتي السباقة في أمور كثيره كنت أحب أني أنتقدها لكن مدامك أنتي من كتبها فهو هم و أنزاح عن قلبي لأني أحس بأنها فعلا مسؤلية كل أنسان سوي و لديه غيره على بلده ويعرف مثل هذه الأمور أن لا يسكت أبدا عن مثل هذا الإنحطاط فالأخلاق و لأنك ناقشتي هذه القضية فوجب علينا جميعا أن نقف مع من تكلم في هذا الموضوع ونسانده لأنه تكلم بصوت كل من يحمل أسم الكويت ويكون جدير بأن يحملة ، فعلا كان المفروض أحد يفتحها و يصرخ في وجه كل ولي أمر نايم وينكم عن هالبلاوي صج قمه فالسفالة و نقص التربية و الرخص في بيع الاجساد و أنعدام الأخلاق ورائ هذه الظواهر الوضيعه ، أترككم مع المقالة و آسف على الإطالة ،،،

انتشرت في أواخر الثمانينات وأوائل التسعينات ظاهرة دخيلة على المجتمع الكويتي هي «اللستات»، وهي قوائم لشباب وبنات وضعت أسماؤهم بالكامل ومناطق سكنهم وألقابهم، وبجانب كل أسم تعليق سخيف يعبر عن ضحالة تفكير كاتب اللستة، فيكون هذا التعليق عن علاقة الشاب بالبنات أو الفتاة بالشباب، أو شتم واستهزاء وقح، وكذلك تشتمل على غزل بأوصاف دنيئة جدا تشوه سمعة الفتاة أو الشاب وعائلاتهم وتخدش كرامتهم.

» أكمل القراءة

نوفمبر 11

فالبداية وقبل أن تقرأ الموضوع هؤلاء البنات ليسو أصلن بنات بل هم  بائعات هوى اساسا ” يعني بالكويتي ( ق**ه فلوس ) “ طبعا حطيت نجوم لأنة القارئ أرقى من أن يقرئ هذه الكلمات المنحطه و قبل أن أترككم مع المقالة لايسعني إلى أن أقول بالعامية ” العتب ليس على الواطية المنحطه بطبعها ( السمساره ) العتب على إلي رضت تكون سافلة بأصلها ( الي تسمي نفسها ضحية للسمساره ) الي حولت نفسها من حره إلى عبدة فلوس تبيع بشرفها وهذا إن كان يدل فيدل على رخص قيمة هذه المنحطة التي يمكن شرائها بشوية دنانير  “ .

فالنهاية أشكر الأخت روابي البناي على جرئتها في كتابة هذه المقالة في وجوه هؤلاء الزبالة

الجزء الأول

بائعات هوى بزي جامعيات
بائعات هوى بزي جامعيات

المقالة

من المؤكد أن موضوع اليوم سوف يفتح عليّ أبواب جهنم الحمراء، وسوف أتعرض لحملة هجومية شرسة. ولكن من أجل عين تكرم ألف عين، فمن أجل إيصال المعلومة وتوضيح ما يحدث داخل أركان مجتمعنا الكويتي الذي بدأ يتزعزع ويضعف، سوف أتصدى لأي هجمات.
» أكمل القراءة

يونيو 24

قريت هذه المقالة في أحدى الصحف اليومية و أعجبتني جدا لمناقشتها موضوع حساس و بصوره موضوعية و صحيحة فحبيت أضمها لقسم مقالات ماسيه لأنها تستاهل تكون في هذا القسم و بجدارة

كتب:خالد سلطان السلطان
تخطى الاشارة الحمراء، زاد على السرعة المحددة، تخطى طابور الانتظار، نبي زيادة على المعدل المسموح، رفع صوت الموسيقى الى حد الازعاج، يدخن في ممرات المستشفى والمطار، وقف في مكان ممنوع الوقوف، لبس مكسراً وفنيلة علاق وجاء يستقبل في المطار… الخ، لو قلت لاحد الليبرل ما رأيك بهذه التصرفات فانه سيقول بلاشك مثل الاسلاميين هذا خطأ ولا يصح وان قلت لليبرالي يقول » أكمل القراءة
مايو 15

قريت هذه المقالة في جريدة الشاهد اليومية التي كتبها الشيخ صباح محمد صباح سعود الصباح يتكلم فيها عن قضية جدا مهمة و في هذه المقالة الكثير من التلميحات التي لاتكاد تصدق من هول هذه المعلومات التي تتضمنها المقالة !!! أتركك عزيزي القارء مع المقالة و تمعن بالكلمات

‮‬عفواً‮ ‬عزيز القارئ‮ ‬لم اعتد ان اكتب بهذا الاسلوب‮ ‬غير المرضي‮ ‬لي‮ ‬ولكن للأسف هناك من أجبرني‮ ‬عليه‮

اخيرا ظهرت حقيقتك, وانكشف معدنك للناس‮ ‬يا علي, صار لازم انقول الحقيقة, واحنا اللي‮ ‬كنا ندافع عنك متوهمين إنك ولد عمنا‮.. ‬ياعلي لا طلع العيب من أهل العيب ما‮ ‬ينعد عيب‮ ‬ياعلي‮.‬
وكلمن‮ ‬يرى الناس بعين طبعه‮.. ‬ياعلي‮.‬
» أكمل القراءة