يناير 01

2009

إلى متى يا إمعه و أنتم تحتفلون بعيد ليس بعيدكم إلى متى يا إمعه تحتفلون و أمتكم تضرب من كل جهه و جهه إلى متى يا إمعه لا تستطيعون أن تقاومون نزاوتكم حتى و أنتم تهانون إلى متى يا إمعه و أنتم تنشرون الفساد في بلدكم من كل زاوية أصبحتم لا تفكرون سوا بنزواتكم كالبهائم و نسيتم يوم ترجعون ونسيتم أنكم تهانون في غزة ونسيتم بأن لكم كرامة حتى لو جلستم في بيوتكم تأيدا لأخوتكم ولدينكم ولعروبتكم ولبلدكم ولعائلاتكم حقيقة بأن بعض أفراد المجتمع تحت خط السفالة

غزة

غزة

غزة

غزة

طباعة التدوينة طباعة التدوينة

أضف تعليق.